اخبار برشلونةجول عالمي

ميراليم بيانيتش: من حظي اللعب مع كريستيانو وميسي.. برشلونة منزل ليونيل وسيعتزل داخله

كشف ميراليم بيانيتش، لاعب برشلونة الإسباني عن سعادته البالغة في انتقاله لصفوف برشلونة، ومرافقة ليونيل ميسي، مشدد على أنه محظوظ للغاية بمرافقة كريستيانو رونالدو في يوفنتوس، وميسي في برشلونة.

وبحسب ماقاله ميراليم، خلال تصريحات أبرزتها صحيفة “ميرور” الإسبانية خلال المؤتمر: “سنسعى جاهدين إلى عودة برشلونة لمكانها المعتاد والمناسب، فأنا سعيد لكوني أحد أعضاء النادي، وأشعر كأن هذا أمر استثنائي، وبمجرد ان خطوت إلى غرفت الملابس تأكدت من أهمية وجودي في برشلونة”.

وأردف: “برشلونة كان فريق رائع دائمًا، وأثق بأنه سيكون رائع مجددًا، فكل الأندية تمر بمراحل سيئة أحيانًا، ولكن مع برشلونة فلا يمكن الهبوط، سيعود الفريق وسنعمل على ذلك جاهدين”.

وأضاف: “مشاركة ميسي واللاعبين غرفة الملابس شيء مميز جدًا، فلقد كان حلمي أن أرتدي قميص برشلونة، وها أنا في طريقي لتحقيقه، وسنسعى لإعادة الألقاب مرة أخرى إلى خزانة الكتالوني”.

وأوضح: “هدفي أمام ريال مدريد لن ينسي، فأنا أكن احترامًا للمرينجي، ولكنني سأسعى لتقديم كل شيء برشلونة في حاجة له”.

وتحدث عن طلب ميسي بالرحيل عن الفريق: “لم أستطيع تخيل أبدًا وجود ميسي في مكان آخر غير برشلونة، فلقد نشأ في هذا النادي العظيم وترعر داخله، برشلونة منزله، وأعتقد أنه سيعتزل داخل جدران هذا الفريق”.

وتابع: “أول شيء أتذكره بخصوص برشلونة هو ملعب “الكامب نو”، فلقد كانت كرة القدم هنا منذ سنوات في برشلونة متفوقة على جميع الأندية، لقد نجحت في تكوين علاقة رائعة مع لويس إنريكي، وأنا أفضل فكرته في لعبه”.

وأضاف: “لقد تمنيت أن أتواجد في وقت سابق، لكن إصابتي التي تعرضت لها بفيروس كورونا المستجد لم تسمح لي وأعاقة هذا الشيء، فأنا كنت أعمل في منزلي، من خلال تواصل كان رفقة الطاقم الفني في برشلونة، ولكن مايهم أنني هنا الآن، وأرى آخر التطورات بشأن المستوى الرياضي، وأحاول أن أتعلم اللغة”.

وشدد: “أرى أنني محظوظ بلعبي مع عظماء أمثال، كريستيانو رونالدو، فهو كان قدوة كبيرة لي، والآن مشاركة غرفة الملابس مع اللاعب الفضائي “ميسي”، فأنا ممتن جدًا لهذه الأشياء وأؤمن ببرشلونة كثيرًا”.

واستطرد: “ليو هو تاريخ برشلونة، فهو أعظم لاعب في تاريخ المستديرة، وبالنسبة لي فإن رحيله كان أمرًا مستحيلًا، فلحسن حظي سألعب معه وأحقق حلمي، وبالنسبة لسواريز فأنا لا أعلم عنه شيء، لكن هذا لا يمنع أنه قدم أشياء عديدة لبرشلونة، في حال رحل أو بقى”.

الوسوم

روان الخضراوي

روان الخصراوي كاتبه صحفيه عملت في المواقع والصحف الاخباريه منها جورنالي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق